By / 9 مايو، 2019

الاحتجاجات تعود من جديد لمصر.. إضراب بالمحلة وتظاهرات البحيرة

تظاهر مواطنون غاضبون أمام مبنى محافظة البحيرة احتجاجاً على انقطاع مياه الشرب، إلا أنه قد تمت مواجهتهم بالقسوة والتهديد من قبل المحافظ اللواء هشام آمنة، ما أثار ردود فعل غاضبة للعديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وبحسب مقطع فيديو تداوله النشطاء قال المحافظ في تهديداته: “أقسم بالله أنيمكم في الشارع.. كله يروح على بيته ولو جيتوا مرة تانية أنا هنزلكم بنفسي”.


 من جهة أخرى، اعتصم عمال غزل المحلة، صباح أمس الاربعاء، منذ الوردية الصباحية وتجمعوا في ميدان طلعت حرب بالشركة، احتجاجاً على تأخُّر صرف الرواتب، إذ كان من المُقرَّر صرفها بموعد أقصاه يوم 5 مايو الجاري، وكذلك عدم صرف الشهر ونصف الشهر.

وأعلن ناشطون دعم الاعتصام، وأنه خطوة للحصول على حقوقهم المشروعة، متذكرين أحداث المحلة في 2008 التي كانت شرارة ثورة 25 يناير، وتساءلوا هل تعمد عدم صرف الأجور حتى يضطر العمال لطلب المعاش المبكر فيسهل التخلص من الشركة؟ “

وتأتي الواقعتان في وقت تشتد فيه القبضة الأمنية في ظل نظام عبدالفتاح السيسي ويتم التنكيل واعتقال كل من يعترض ويطالب بحقوقه.


Be the first to write a comment.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *