By / 7 أبريل، 2019

مقتل 14 من قوات حفتر منذ انطلاق عملية طرابلس

قُتل 14 عسكريا من قوات خليفة حفتر، خلال المواجهات الدائرة في ضواحي مدينة طرابلس، ضد قوات حكومة الوفاق الوطني بليبيا المعترف بها دوليا.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم قوات حفتر، أحمد المسماري، السبت، خلال مؤتمر صحفي عقده في مدينة بنغازي، شرقي البلاد، عن تطورات العملية العسكرية التي أعلنها حفتر الخميس، نحو العاصمة طرابلس.

وقال المسماري إن تعليمات صدرت لسلاح الجو التابع لقوات حفتر المدعومة من برلمان طبرق، “باستهداف أي طائرة حربية فوق منطقة العمليات بطرابلس ومحيطها وضرب المطار الذي أقلعت منه”.

وفي مقابل إعلان غرفة العمليات الجوية بالكلية العسكرية مصراتة مسؤوليتها عن تنفيذ غارات على مواقع قوات حفتر بمدينتي غريان ومزدة، القريبتين من طرابلس، ردت قوات الأخير بإعلان حظر للطيران فوق المنطقة.

وفي حين، لم يفصح المسماري عن المناطق التي تسيطر عليها قواته، أعلنت قوة حماية طرابلس التابعة لحكومة الوفاق، إن “قوات المنطقة العسكرية الغربية (تابعة للوفاق) تمكنت من بسط سيطرتها على كافة مناطق ورشفانة (محاذية لطرابلس) ودحر القوات المهاجمة”.

وفي بيان نشر السبت عبر صفحتها على فيسبوك، قالت قوة حماية طرابلس، إن “قوات الوفاق دحرت قوات حفتر إلى حدود غريان (سيطر عليها حفتر الخميس) بعد أسر عشرات منهم وتكبيدهم خسائر فادحة وغنم عدد من آلياتها”.


Be the first to write a comment.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *